وكيل محمد صلاح يفجر مفاجأة بشأن تدخله في أزمة عمرو وردة

محمد صلاح
محمد صلاح

أرسل رامي عباس وكيل نجم المنتخب المصري وفريق ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح، ردا إلى صحيفة أمريكية تحدثت عن أزمة عمرو وردة وعلاقة صلاح بها.

وقال وكيل محمد صلاح، في البريد الإلكتروني الذي تلقته صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، إن صلاح قد يتعامل مع أزمة عمرو وردة بعد انتهاء بطولة كأس الأمم الأفريقية.

ونفى عباس تماما تدخل صلاح في أزمة عمرو وردة سواء في السر أو العلن، وأنه حاول إعادته إلى المنتخب مرة أخرى عقب استبعاده.

وقالت الصحيفة إن المنتخب المصري استبعد لاعبه عمرو وردة بسبب اتهامات بالتحرش الشهر الماضي، لكن صلاح دخل في الأزمة حينما طالب بإعطاء الفرصة الثانية في تغريدتين متتاليتين تزامنا مع الأزمة.

وعقب تغريدات صلاح عاد عمرو وردة إلى المنتخب المصري، وخفضت العقوبة ضده لكي تنتهي بعدم مشاركته في الدور الأول من البطولة والذي أنهته مصر متفوقة بـ9 نقاط وصعدت لتلاقي جنوب أفريقيا في دور الـ16.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد نشر بيانا قال فيه إن أزمة عمرو وردة انتهت وأن الاتحاد اكتفى بعقاب اللاعب بإيقافه حتى نهاية مباريات الدور الأول ثم العودة في الدور الـ16.

ودافع عدد كبير من لاعبي المنتخب المصري عن زميلهم من منطلق روح التكاتف في المعسكر من أجل عدم زعزعة استقرار المنتخب الوطني، في ظل وجود عزيمة وتصميم على الحصول على اللقب القاري الثامن.

ونشر اللاعب المستبعد في وقت سابق، اعتذارا على صفحته الرسمية على "فيسبوك"، قال فيه "بعتذر من اللي حصل مني، وبعتذر لأهلي وبعتذر للجهاز الفني، وأي حد زعلان مني ميضايقش مني، وأوعدكم الفترة اللي جاية كل حاجة هتبقى كويسة، وأني معملش حاجة تضايق أي حد مني.. أنا أسف تاني".

وطالب محمد صلاح في مقابلة مع مجلة "تايم" بعد اختياره ضمن المائة الأكثر تأثيرا في العالم، بضرورة أن يسمح للرجال في بلاده وفي جميع أنحاء العالم الإسلامي، بمعاملة النساء بـ"احترام أكبر".

وقالت "تايم" إن محمد صلاح تحدث بصراحة للمرة الأولى عن أهمية المساواة بين الرجل والمرأة في مصر والعالم الإسلامي كله.

وتابع نجم ليفربول: "أعتقد أننا بحاجة إلى تغيير الطريقة التي نعامل بها المرأة في ثقافتنا".

 

للاطلاع على المقال الأصلي اضغط هنا
 

 

ترشيحاتنا